‫الرئيسية‬ الخير فينا محمد بن زايد: الإمارات و ألمانيا شريكتان في العمل من أجل السلام
الخير فينا - ايه الجديد؟ - سياسة - ‫‫‫‏‫أسبوعين مضت‬

محمد بن زايد: الإمارات و ألمانيا شريكتان في العمل من أجل السلام

بحث صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، مع رئيس جمهورية ألمانيا الاتحادية الصديقة، فرانك فالتر شتاينماير، سبل تعزيز الصداقة و التعاون بين البلدين، و مجمل القضايا ذات الاهتمام المشترك.

جاء ذلك خلال استقبال الرئيس الألماني صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، في قصر بيليفو بالعاصمة الألمانية برلين، وذلك في إطار الزيارة الرسمية التي يقوم بها سموه إلى جمهورية ألمانيا الاتحادية، التي تستغرق يومين.

رحّب الرئيس الألماني بصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، متمنياً أن تعمل هذه الزيارة المهمة على تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين في مختلف المجالات، و دفعها إلى آفاق أرحب و أوسع.

جرى خلال اللقاء – الذي حضره سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، و سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية و التعاون الدولي – استعراض العلاقات القائمة بين البلدين، و أهم المشروعات المشتركة التي تخدم المصالح المتبادلة، كما تم استعراض مجمل القضايا و التطورات على الساحتين الإقليمية و الدولية.

من جانبه، أعرب صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان عن سعادته بزيارة ألمانيا الاتحادية، و لقاء رئيسها، ناقلاً إليه تحيات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، و تمنياته للشعب الألماني الصديق دوام التقدم و الاستقرار.

أكد سموه أن دولة الإمارات العربية المتحدة  وجمهورية ألمانيا الاتحادية الصديقة شريكتان في العمل من أجل السلام و الاستقرار على الساحتين الإقليمية و الدولية، و ترسيخ قيم التسامح و التعايش بين البشر، و أن لديهما موقفاً مشتركاً من نبذ الإرهاب، و ضرورة التصدي للقوى التي تدعمه، أو تبرِّر ممارساته، مشيراً سموه إلى أن العلاقات الإماراتية – الألمانية أُسست منذ قيامها على التقدير و الاحترام المتبادَل، و المصالح المشتركة.

أضاف سموه أن دولة الإمارات العربية المتحدة تولي العلاقات مع جمهورية ألمانيا الاتحادية أهمية خاصة، و تحرص على توثيق الروابط بين البلدين، خصوصاً في المجالات التي تتعلق باقتصاد المستقبل، و ما يتصل به من تكنولوجيا و ابتكار و بحث علمي و غيرها.

أكد سموه أن العلاقات بين دولة الإمارات العربية المتحدة و جمهورية ألمانيا الاتحادية الصديقة لا تنحصر في المجالات السياسية و الاقتصادية و التكنولوجية فقط، إنما تمتد كذلك إلى المجالات الثقافية و التعليمية، ما يمنحها عمقاً حضارياً و شعبياً خاصاً، و يجعلها نموذجاً للعلاقات المتطورة باستمرار.

قد اصطحب الرئيس الألماني صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان إلى حديقة قصر بيليفو، حيث تجولا في أرجائها، و تبادلا الأحاديث الودية حول علاقات الصداقة و التعاون بين البلدين.

أشاد سفير جمهورية ألمانيا الاتحادية لدى الدولة، إرنست بيتر فيشر، بمشاركة فعالة في «إكسبو 2020 دبي»، تعكس رسوخ و قوة العلاقات الثنائية بين البلدين، و قدرتهما على تطويرها بشكل أكبر في المستقبل القريب.

أكد السفير أن الإمارات تُعد أهم شريك تجاري و استثماري لألمانيا في المنطقة العربية، بحجم استثمارات يصل إلى 10 مليارات يورو سنوياً.

‫شاهد أيضًا‬

التصويت في اسطنبول يشير إلى تحول في هيمنة أردوغان في تركيا

التغيير و الأمل و بداية جديدة. هذا هو وعد رئيس بلدية اسطنبول المنتخب حديثاً Ekrem Imamoglu…