‫الرئيسية‬ تعرف ايه؟ حريق هائل يلتهم كاتدرائية نوتردام أشهر المعالم الفرنسية
تعرف ايه؟ - حوادث - أبريل 16, 2019

حريق هائل يلتهم كاتدرائية نوتردام أشهر المعالم الفرنسية

اندلع مساء أمس الاثنين، حريق في كاتدرائية نوتردام التاريخية الشهيرة في باريس؛ مخلفًا انهيار سقفها وأحد جدرانها وبرجها الأبرز في المدينة، وحسب مصادر في داخل هيئة الإطفاء فقد ضرب القلق من انهيارها القلوب بسبب عدم قدرتها على السيطرة على الحريق.

بينما صرحت وزارة الداخلية الفرنسية: سبب الحريق في كاتدرائية نوتردام “غير معروف” حتى الآن، إلا أن السيطرة على الحريق الهائل “غير مؤكد”، بسبب توسع الحريق وامتداده لأجزاء أخرى في الكنيسة.

اقرأ ايضًا: لماذا قدمنا الدعوة للبابا فرنسيس في شبه الجزيرة العربية

ووفق وسائل إعلام محلية فإن الحريق الضخم يرجح أنه مرتبط بأعمال الترميم التي تجري داخل الكنيسة التي تعتبر إحدى أعرق كنائس أوروبا، وقد استبعدت الشرطة الفرنسية أي شية عمل إرهابي وراء الحريق، إلا أن وزارة الداخلية عادت لتقول إن “السبب غير معروف” بشكل واضح.

وبحسب المتحدث باسم الكاتدرائية فإن النيران امتدت إلى سقف الكاتدرائية، أدى ذلك إلى انهيار البرج التاريخي للكاتدرائية.

وأخلت السلطات الوسط التاريخي لباريس بعد الحريق، وتحاول قوات الدفاع المدني إنقاذ اللوحات من داخل الكاتدرائية. بدوره فتح مكتب المدعي العام الباريسي تحقيقاً بالحريق.

اقرأ ايضًا: فرنسا ترفع مستوى التأهب ” للهجوم الطارئ” بعد حادثة سوق مدينة ستراسبورغ

وفي أول رد فعل دولي، قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، في تغريدة له: “من المؤسف مشاهدة الحريق الذي اندلع في كاتدرائية نوتردام في باريس، وربما يمكن استخدام طائرات مكافحة الحرائق وإخمادها. يجب التصرف بسرعة”.

كما قالت الخارجية الألمانية: إن “حريق كاتدرائية نوتردام في باريس أصابنا في الصميم”، في حين اعتبرت المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، أن “كاتدرائية نوتردام تشكل رمزاً لفرنسا وجزءاً من ثقافتنا الأوروبية”.

أما الخارجية البريطانية فقالت: “نقف بحزن مع باريس بسبب الحريق الذي اندلع في كاتدرائية نوتردام”.

تنبأ سابق بانهيار البرج التاريخي في كاتدرائية نوتردام

وقد جرى في وقد سابق تحذير عبر تقرير أمريكي نشرته قناة “CBS” في العشرين من مارس الماضي، تنبأ بحدوث كارثة قد تتعرض لها كاتدرائية نوتردام، تتمثل في انهيار النصب المهيب الباقي منذ العصور الوسطى.

ودعمت القناة تقريرها، بمجموعة من الصور تظهر انهيار أجزاء من المبنى التاريخي، مشيرة إلى سعي العديد من المؤسسات لجمع تبرعات بهدف ترميم الكاتدرائية.

وكشف التقرير أن سنوات من الأمطار والثلوج أدت إلى تآكل دعامات و جدران الكاتدرائية، وهو ما يضعها تحت خطر الانهيار الكامل.

بينما أظهرت صور انهيار أجزاء من الكاتدرائية وسقوط أحجار، في نفس الوقت الذي أكدت أبرشية باريس أنها لا يمكنها تحمل دفع 185 مليون دولار، هي تكلفة ترميم الكاتدرائية.

المصدر : وكالة “سبوتنيك” الروسية

‫شاهد أيضًا‬

لماذا ينصح في رمضان بتناول التمر عند البدء في الإفطار؟

ورِث المسلمون جيلاً عن جيلٍ، عادة الابتداء بتناول التمر في إفطارهم خلال شهر رمضان، ويعود ا…